0
3 بوادر تؤكد انفجار ميلان بعد فترة التوقف الدولي
سبورت 360 عربية
القراءات 10
رياضة
مراجعة
انتهت فترة التوقف الدولي في أوروبا والتي شهدت إقامة الجولتين الأولى والثانية من بطولة دوري أمم أوروبا ، لينتظر العاشقين لطرب كرة القدم معزوفتهم الكروية بعودة الدوريات الكبرى بجانب مسابقة دوري أبطال أوروبا. ومع عودة الدوريات الكبرى تنطلق مساء السبت منافسات الجولة الرابعة من الدوري الإيطالي ، وتتسلط الأنظار على عدد من الأندية الكبيرة ، من بينهما بكل تأكيد الروسونيري آي سي ميلان. وتأجلت الجولة الأولى بالنسبة لميلان الذي كان سيواجه جنوى وذلك بسبب سقوط الجسر الشهير في مدينة جنوى ، ليكتفي بمباراتين فقط مقابل ثلاث مباريات لستة عشر فريقاً في البطولة. وقدم ميلان مستوى رائع في ثلاثة أشواط من أصل أربعة في الجولتين الثانية والثالثة ، لعب ضد نابولي شوط جميل وتقدم بهدفين مقابل لا شيء قبل أن تنقلب النتيجة عليها بثلاثة أهداف مقابل هدفين ، قبل خطف الفوز من روما بهدفين مقابل هدف. ويعود الروسونيري للدوران في عجلة الكالتشيو من جديد مساء الأحد القادم عندما يلتقي نظيره كالياري على أرضية ملعب “سان سيرو” ، وسيكون التركيز على كيفية ظهور الفريق بعد أسبوع الفيفا ، حيث هنالك تعوقعات بانفجار بدأ في ملعب الأولمبيكو وسيستمر في الجولات القادمة. وهنالك عدة بوادر تؤكد أن ميلان في الموسم الحالي سيكون أفضل ، أو على الأقل في القريب العاجل ، وأبرزها : أولاً: قدم المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين مستوىً مميزاً ضد نابولي وروما ، وقام بصناعة الهدف الثاني ضد الجيلاروسي لزميله باتريك كوتروني ليقود ميلان إلى الفوز في الوقت بدل الضائع ، لكن الـ “بيبيتا” يبحث عن هدفه الأول ومواصلة التهديف ، وهذا يضيف قوة كبيرة للفريق. ثانياً : الفريق عانى ضد نابولي بشكلٍ واضح لعدة أسباب منها بدنية ونفسية ، لكن الفريق اختلف ضد روما وابتعد عن تلك المشاكل ، بجانب ذلك التوقعات قليلة لتكرار ما حدث في الموسم الماضي بسبب انسجام اللاعبين بشكلٍ واضح. ثالثاً : ميلان لن يواجه صعوبة كبيرة بعد التخلص من عقبتي نابولي وروما ، حيث أن الفريق سيلعب جولات سهلة نسبياً وعلى الورق ، البداية من كالياري ومن ثم أتلانتا الذي يعاني رغم قوته وإيمبولي وساسولو وكييفو فيرونا ، والفوز بهذه المباريات في المتناول قبل ملاقاة إنتر ميلان في ديربي ميلانو. أبرز التغريدات والصور الرياضية على تويتر الأربعاء 12 سبتمبر
Loader